تقنية جديدة للشيميو الخاص بمرضى السرطان في عنابة

مواضيع مفضلة

اشهار

المتابعين لحد الآن

أخبار عاجلة

الثلاثاء، 27 سبتمبر 2022

تقنية جديدة للشيميو الخاص بمرضى السرطان في عنابة


جرت اليوم الاثنين لأول مرة فى الجزائر حصص للعلاج بالأشعة بتقنية "ستيريو تاكسي" و ذلك بمركز مكافحة السرطان بعنابة بحضور أطقم طبية مختصة من ذات المركز و مختصين من مستشفى مكافحة السرطان بأوتاوا (كندا).

وتعمل تقنية العلاج الإشعاعي بنظام سداسي الأبعاد يضمن دقة عالية في استهداف الورم السرطاني خاصة سرطان المخ و الرئة والعظام والبروستاتا إلى جانب أنواع أخرى من السرطانات، حسب ما أوضحته لوأج رئيسة مصلحة العلاج بالأشعة بذات المركز البرفيسور ليليا نعون خلال إشرافها على إطلاق عملية علاج إشعاعي بتقنية "ستيريو تاكسي" بحضور كل من مدير الصحة، محمد الناصر دعماش والمدير العام للمركز الاستشفائي الجامعي لعنابة، رشيد دراجي.

وخضع لأولى حصص العلاج بالأشعة بنظام "ستيريوتاكسي" ثلاثة مرضى (امرأة و رجلين) من ولايتي عنابة و الطارف إلى جانب آخر من مغنية بولاية تلمسان و ذلك بعد انتقائهم وفق معايير يتوجب توفرها في الحالات السرطانية المؤهلة للعلاج بهذه التقنية، حسب ما ذكرته البرفيسور نعون التي أوضحت بأن الحالات التي خضعت للعلاج بهذه التقنية تتعلق بسرطان العظام والرئة و المخ .

وإلى جانب الدقة العالية في استهداف الورم بالأشعة والتقليص من الآثار الجانبية التي قد يحدثها العلاج الإشعاعي في باقي أعضاء الجسم خاصة منها الأنسجة المحيطة بالورم, تمكن تقنية العلاج الإشعاعي "ستيريو تاكسي" من تحسين نسبة الاستجابة للعلاج الإشعاعي بالنسبة للمرضى من جهة وتقليص عدد حصص العلاج من أكثر 30 حصة لبعض أنواع السرطان كسرطان الرئة إلى أقل من ثماني (8) حصص علاج لنفس أنواع السرطان بهذه التقنية، كما أضافت ذات المتحدثة.

وسيمكن تقليص عدد الحصص في علاج المرضى بهذه التقنية من تقليص مدة انتظار المواعيد بالنسبة للمرضى واستغلال أوسع للمسرعات, كما أضافت البروفيسور نعون، موضحة بأن مدة العلاج الإشعاعي بهذه التقنية تستغرق ما بين 7 إلى 30  دقيقة وذلك حسب الحالات .

و قد تم نقل هذه التكنولوجيا المتطورة في المجال الطبي إلى الجزائر في إطار شراكة جزائرية - كندية تمت ما بين مركز مكافحة السرطان لعنابة و مستشفى مكافحة السرطان بأوتاوا مكنت فريقا يتشكل من سبعة أطباء مختصين في العلاج بالأشعة وثلاثة فيزيائيين طبيين وخمسة مشغلين للأجهزة التقنية من التنقل إلى مستشفى أوتاوا للاستفادة من الخبرة الكندية في هذا المجال .

كما تنقل طاقم من المختصين الكنديين يضم طبيبا مرجعيا في العلاج بهذه التقنية بمستشفى مكافحة السرطان بأوتاوا إلى جانب فيزيائي-طبي و مشغلة الأجهزة بذات المستشفى الكندي إلى مركز مكافحة السرطان بعنابة للتأكد من جاهزية الفريق الطبي بعنابة وكذا مدى مطابقة العتاد الطبي بالمركز لإجراء مثل هذه الحصص العلاجية، حسب ما تمت الإشارة إليه.

للإشارة، فإن مصلحة العلاج بالأشعة بمركز مكافحة السرطان بعنابة تستقبل 150 مريضا يوميا وتتوفر على ثلاث مسرعات وعتاد مكيف لاستغلال هذه التقنية ويؤطره 10 أطباء مختصين و خمسة فيزيائيين طبيين إلى جانب مشغلين للأجهزة وأعوان في شبه الطبي.

المقال نقلا عن وكالة الأنباء الجزائرية 

تواصل معنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

img_20221126_205459_20221126_205635.png

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف