تفاصيل مقتل الممرضة بأم البواقي ...عرف القاتل

مواضيع مفضلة

اشهار

المتابعين لحد الآن

أخبار عاجلة

الأربعاء، 5 يناير 2022

تفاصيل مقتل الممرضة بأم البواقي ...عرف القاتل

 


شُيعت، زوال الثلاثاء، بمقبرة فكيرينة التي تبعد عن مقر الولاية أم البواقي، بحوالي 32 كلم، جنازة الممرضة، حفيظة مرواني، التي تعمل في مستشفى صالح زرداني بعين البيضاء، التي اختفت عن الأنظار صباح الخميس الماضي، بعد خروجها من منزلها بقلب بلدية فكيرينة الواقعة جنوب شرق الولاية قبل اكتشافها مقتولة ومحروقة.


وكانت مصالح الحماية المدنية بولاية أم البواقي قد أصدرت مساء الإثنين بيانا إعلاميا، أشارت فيه إلى تدخلها في مشتة الشط على بعد حوالي خمسة كيلومترات عن ببلدية فكيرينة في مكان معزول، لأجل نقل جثة سيدة مجهولة الهوية، وجدت مقتولة ومحروقة ومدفونة، في مكان تابع لبلدية فكيرينة، وحضر عملية نقل الجثة، بحسب بيان مصالح الحماية المدنية وكيل الجمهورية ومصالح الدرك الوطني والشرطة العلمية، حيث تم نقل الجثة عبر سيارة إسعاف مصالح الحماية المدنية إلى مستشفى عين البيضاء. وباشرت حينها مصالح الأمن والدرك معا، تحقيقاتها على خلفية أن عائلة الضحية قد تقدمت بشكوى للطرفين بمجرد اختفاء ابنتهم حفيظة يوم الخميس الماضي.


وبحسب مصادر  فإن المشتبه فيه الذي يتم حاليا التحقيق معه، هو جار الضحية ويبلغ من العمر حوالي 36 سنة، ويشتغل مهندسا معماريا في مكتب يمتلكه في بلدة فكيرينة، وكان قد اختفى عن الأنظار في نفس اليوم الذي اختفت فيه الممرضة الضحية حفيظة، أي يوم الخميس، ولكنه عاد مساء الخميس إلى البيت ونفى أن يكون قد التقى بضحيته، قبل أن يختفي يوم الجمعة نهائيا، تاركا سيارته السياحية الخاصة أمام بيته العائلي. ثم دخل على خط القضية اللغز، والد المشتبه فيه الذي طمأن عائلة الضحية بكون ابنه المهندس المعماري قد اتصل به وأخطره بأن الممرضة برفقته في الجزائر العاصمة، ولا داعي للقلق على سلامتها، وهذا بحسب الشهادة التي قدمتها شقيقة الضحية لـ”الشروق اليومي”، قبل اكتشاف جثة شقيقتها بساعات قليلة مساء الاثنين.


وبعد خروج خط الممرضة الهاتفي عن الخدمة وغلق المهندس المعماري لخطه أيضا، ظهر مساء الإثنين المشتبه فيه في الصورة، عندما وصل إلى مركز الشرطة بفكيرينة وسلّم نفسه، ودلّ رجال الأمن على مكان جثة الضحية وسط صدمة عنيفة هزت عائلة الممرضة حفيظة، المتكونة من أبوين جاوزا السبعين من العمر، وثلاث شقيقات وأخوين.


وبحسب مصادر من البلدية، فإن الممرضة التي قاربت سنها الثلاثين، تزوجت لبضعة أشهر فقط منذ ست سنوات، وتطلقت من دون إنجاب، وكان المشتبه فيه يريدها زوجة له، ولكن خلافا عائليا بخّر المشروع كما حدثت خلافات بين المشتبه فيه والضحية بسبب خلاف مالي، وهو ما تحقق فيه الشرطة القضائية بأمر من وكيل الجمهورية.


أما عن آخر ما قالته الممرضة الضحية قبل اختفائها بحسب شقيقتها، فإنها خرجت صباح الخميس من البيت، بعد أن أعلمت عائلتها بأنها ستتوجه إلى مدينة عين البيضاء لشراء هاتف نقال لشقيقتها الصغرى، على متن سيارة “كلوندستان”.. ولكنها خرجت ولم تعد.

نقلا عن جريدة الشروق اونلاين 

تواصل معنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف