حلّت عليه الباب قتلها وهي حامل ..

مواضيع مفضلة

عدد المتابعين

أخبار عاجلة

الجمعة، 17 سبتمبر 2021

حلّت عليه الباب قتلها وهي حامل ..


عادت مشاهد العنف وجرائم القتل الشنيعة إلى واجهة الأحداث التي شهدتها بعض ولايات الشرق الجزائري، التي سجلت يوم الخميس الماضي وقوع ثلاث جرائم قتل كاملة، في كل من باتنة، عنابة وجيجل. حيث لقيت، الخميس، امرأة في العقد الرابع من العمر، حتفها متأثرة بطعنة آلة حادة، ببلدية عيون العصافير، دائرة تازولت، بولاية باتنة.


وذكرت مصادرنا أن المرأة وهي أم متزوجة وأم لأطفال، كانت في بيتها عندما سمعت طرقا على الباب ففتحته لتتفاجأ بشخص ينهال عليها بعدة طعنات سكين، لتسقط عند عتبة الباب مضرجة بالدماء، ثم تفارق الحياة متأثرة بنزيف حاد رغم محاولة إسعافها، فيما أوضحت مصادرنا أن الضحية كانت حامل لحظة تلقيها الطعنات الغادرة.


وكانت أنباء نشرت عبر الفايسبوك بأن القاتل هو جار الضحية وكان قد خرج من السجن قبل فترة، إلا أن مصادر مقربة من الضحية فندت تلك المعلومات الرائجة طيلة مساء أول أمس، مؤكدة أن الفاعل شخص مختل عقليا، وقد تم التعرف عليه، في انتظار توقيفه من قبل مصالح الدرك الوطني التي هرعت إلى عين المكان لإجراء تحقيق جنائي ومعاينة مسرح الجريمة التي خلفت حالة من الحزن والاستنكار لدى سكان هذه البلدية غير المتعودة على جرائم الدماء.

إرسال تعليق

اترك تعليقك

machineacafebt4602s.jpg

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف