اطارت وموظفون بشركة مناجم حديد الشرق بالونزة امام العدالة

مواضيع مفضلة

عدد المتابعين

أخبار عاجلة

الأربعاء، 20 يناير 2021

اطارت وموظفون بشركة مناجم حديد الشرق بالونزة امام العدالة

 


عالجت الفرقة الاقتصادية والمالية بأمن ولاية تبسة قضية هامة تتعلق بإبرام صفقات مشبوهة ومنح امتيازات غير مبررة في مجال الصفقات العمومية مع استعمال المزوّر في محررات إدارية رسمية وإساءة استغلال الوظيفة والتعسف، تورط فيها إطارات سامون وموظفون تابعون لكل من شركة مناجم حديد الشرق بالونزة والمعهد العالي للتسيير بعنابة.

وحسب بيان لخلية الإعلام والاتصال التابعة لمديرية أمن ولاية تبسة فإن حيثيات القضية تعود إلى مباشرة ذات الفرقة لتحقيق معمّق بناء على تعليمة نيابية صادرة عن محكمة العوينات متضمنة فتح تحقيق في احتمال وجود تزوير واستعمال المزوّر في امتحانات التوظيف الخاصة بشركة مناجم حديد الشرق بالونزة، حيث تم استدعاء وسماع كل من له علاقة بالقضية من إطارات سامين وموظفين تابعين للشركة المعنية، وقد ثبت من مجريات التحقيق وجود تلاعبات في عملية التوظيف من خلال إقصاء أحد المشاركين في ظروف مشبوهة، ونظرا للشبهات التي تحوم حول كيفية إلغاء هذا الأخير وعدم التحاق الناجحين بمناصب عملهم لحد الساعة رغم استيفائهم كل الشروط القانونية، توصلت جهة التحقيق إلى أن الاتفاقية المبرمة بين ذات الشركة والمعهد العالي للتسيير بعنابة والتي فاقت قيمتها المالية 800 مليون سنتيم كانت مشبوهة وممنوحة بطريقة غير شرعية، ما استدعى التحقيق مع إطارات ذات المعهد، لذلك وبعد استكمال كافة مجريات التحقيق تم تقديم 5أشخاص تابعين للشركة والمعهد المذكورين أمام العدالة لدى محكمة العوينات التي أصدرت في حقهم أمرا يقضي بالإفراج مع تأجيل النطق بالحكم.

إرسال تعليق

اترك تعليقك

machineacafebt4602s.jpg

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف