قتل جارو بمنجل في تيزي وزو

مواضيع مفضلة

عدد المتابعين

أخبار عاجلة

الجمعة، 6 نوفمبر 2020

قتل جارو بمنجل في تيزي وزو

 



أدانت محكمة الجنايات بمجلس قضاء تيزي وزو، المدعو “ش.غ” بـ20 سنة سجنا، عن تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد،


 في حين نال صديقه البراءة من جنحة طمس آثار الجريمة. الحادثة حسب ما دار في جلسة المحاكمة تعود لتاريخ 24 جويلية 2019، حين تلقت مصالح الحماية المدنية اتصالا لنقل شخص مصاب بسلاح ابيض من إحدى مقاهي واقنون، ليلفظ أنفاسه الأخيرة في العيادة متعددة الخدمات، بعد ما نزف لقرابة ساعة من الزمن، ليتم فتح تحقيق قضائي واستجواب الشهود الذين أكدوا أن الجاني ابن ذات القرية كان يترصد ضحيته ليرديه قتيلا، بسبب خلافات جمعتهما قبل أيام، حيث أفاد صاحب المقهى انه يوم الوقائع دخل الطرفان إلى محله لتناول القهوة، ولدى خروج الضحية، تعقبه الجاني وسمع صراخهما ومناوشات بينهما، قبل أن يستل المتهم سكينا طعن به ضحيته أسفل الظهر، وتدخل الحضور لفك النزاع، وبينهم المتهم الثاني في القضية الذي انتزع السكين من يد الجاني ولم يظهر من حينها، إلا أن المتهم اتجه إلى دراجته النارية واحضر منجلا وجه به الضربة القاتلة للضحية، محدثا له جرحا خطيرا على مستوى الفخذ، ما جعله ينزف بغزارة وهرب الجميع من هول المشهد.

وذكر والد الضحية أن ابنه بقي ينزف لأكثر من 45 دقيقة قبل وصول مصالح الحماية المدنية، حيث لفظ أنفاسه الأخيرة في العيادة متعددة الخدمات لواقنون متأثرا بإصابته والنزيف الحاد، وأضاف انه قبل 10 أيام من وقوع الجريمة، وقع شجار بين ابنه والجاني، حيث تعقبه الأخير رفقة شقيقه إلى غاية باب المنزل ودفاعا عن نفسه اعتدى عليه بسكين، وهو ما دفع غريمه لترصده وقتله انتقاما منه.

المتهم أنكر ترصده للضحية، وأكد أن الأخير سبه وشتمه في المقهى، كما حاول الاعتداء عليه بالسكين المختفي من مسرح الجريمة، وانه أحضر المنجل لإخافته وجعله يتراجع عن أذيته خصوصا وان الضحية معروف باضطرابه النفسي حسبه. ممثل النيابة العامة لدى محكمة الجنايات التمس إنزال عقوبة السجن المؤبد في حق المتهم الرئيس، وعقوبة سنتين حبسا نافذا لشريكه، قبل ان تقضي المحكمة بعقوبة 20 سنة سجنا للجاني، وتبرئة المتهم الثاني.

إرسال تعليق

اترك تعليقك

machineacafebt4602s.jpg

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف