وفاة العجوز الذي قتل ام اولاده وانتحر حرقا ..

مواضيع مفضلة

عدد المتابعين

أخبار عاجلة

الأحد، 11 أكتوبر 2020

وفاة العجوز الذي قتل ام اولاده وانتحر حرقا ..

 


الجزائر – توفي، أمس، الزوج الذي أقدم على قتل زوجته رميا بالرصاص، بالمحمل بمدينة خنشلة، متأثرا بالحروق التي تعرض لها إثر إضرامه للنار في جسده بعد الجريمة مباشرة.


ولفظ الجاني أنفاسه الأخيرة بالمستشفى الجامعي بباتنة مساء السبت متأثرا بالحروق التي أصيب بها من الدرجة الثالثة

وكانت بلدية المحمل 5 كلم شرق عاصمة الولاية خنشلة قد اهتزت صباح الجمعة على وقع جريمة قتل راحت ضحيتها زوجة تبلغ من العمر 68 سنة على يد زوجها البالغ من العمر 72 سنة بطلقات نارية أمام مسكن شقيقتها، قبل أن يحرق الحاني جسده ويحاول الانتحار،

وبعد يوم من العلاج ونظرا للحروق الخطيرة، لفظ الشيخ أنفاسه الأخيرة بمستشفى باتنة الجامعي ليلتحق بزوجته وأم أبناءه الأربعة . مصالح أمن المحمل لا تزال تواصل التحقيق في الجريمة البشعة التي هزت سكان المحمل خصوصا و سكان الولاية خنشلة عموما.


الخبر السابق 


  شهدت، أمس الخميس، بلدية المحمل 9 كلم إلى شرق مدينة خنشلة جريمة قتل ذهبت ضحيتها زوجة تبلغ من العمر 58 سنة على يد زوجها 61 سنة بطلق ناري في مسكنها العائلي، قبل أن يحرق نفسه.


أسباب إقدام الجاني على وضع حد لحياة زوجته لا تزال مجهولة أين أطلق النار عليه من بندقية صيد أرداها قتيلة، ثم صب على جسمه البنزين مضرما النار فيه، أين تنقل عناصر الشرطة والحماية المدنية إلى مكان الحادث لنقل المشتبه فيه إلى مصلحة الاستعجالات بالعيادة المتعددة الخدمات ولكون حروقه من الدرجة الثالثة حول إلى مستشفى أحمد بن بلة بعاصمة الولاية ثم إلى المستشفى الجامعي بولاية باتنة لخطورة إصاباته، فيما تم نقل الضحية إلى مصلحة حفظ الجثث، وباشر عناصر الشرطة القضائية تحقيقا في الحادثة بعد إعلام نيابة الجمهورية بمحكمة أولاد رشاش. 

إرسال تعليق

اترك تعليقك

machineacafebt4602s.jpg

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف