خطفها ..اغتصبها ..قتلها وحرقها في بومرداس..

مواضيع مفضلة

عدد المتابعين

أخبار عاجلة

الأحد، 4 أكتوبر 2020

خطفها ..اغتصبها ..قتلها وحرقها في بومرداس..

 

اهتز الشارع الجزائري بعد أن عُثر، أمسية البارحة، على الفتاة شيماء، البالغة من العمر 19 سنة مقتولة حرقاً بقرب إحدى محطات البنزين في الثنية ببومرداس.

الحادثة اهتز لها الشارع الجزائري، خاصة انها جاءت بعد سلسلة من جرائم القتل والإختطاف التي شهدتها مختلف مناطق الوطن مؤخراً.

حيث طالبت والدة الطفلة سلسبيل بعد الجريمة التي ارتكبت في حق طفلتها بإعدام الجاني أمام الملأ ليكون عبرة لكل من تسول له نفسه ارتكاب مثل هذه الجرائم.

وبعد مقتل شيماء بهذه الطريقة الوحشية، ومع عودة سيناريو الخطف والقتل، طفت إلى السطح من جديد مطالب رفع التجميد عن عقوبة الإعدام ضد الخاطفين والقتلة.

وتداول الجزائريون بشكل كبير “هاشتاغ” #القصاص_لقاتل_شيماء، والذي تصدر مختلف مواقع التواصل مُطالبين بتدخل وزارة العدل.

إرسال تعليق

اترك تعليقك

machineacafebt4602s.jpg

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف